هذا الرجل يستحق الإشادة – كشبريس
هذا الرجل يستحق الإشادة
By Kech Press On 4 يوليو, 2018 At 01:29 صباحًا | Categorized As مجتمع | With 0 Comments

كشبريس : حميد حنصالي
رجل لا يعكس أبدا الصورة النمطية لرجال السلطة تلك المزروعة في عقولنا من حيث البيروقراطية والتعالي والأبواب المغلقة ، كل من زاره خرج بانطباع أن هذا الرجل يتقن خدمة الناس على اختلاف مسمياتهم ومستوياتهم سواسية ، فهو بحسب ما كنت اسمع لم يغلق بابه يوما أمام مرتفق ، يستقبله بابتسامة مراكشية ويسعى جاهدا إلى حل اشكاليته ضمن القانون الذي يحكم الجميع .
انه قائد الملحقة الإدارية المحاميد الجديد، عبد الغني لكلاوي، الذي زرته سابقا ولأول مرة دون سابق معرفة حين كان مسؤولا بالملحقة الإدارية معطى الله ، وفوجئت من حفاوة لقاءه وتعامله الودود مع الناس ، سألت وقتها عن مكتبه ودخلت إليه دون أن أجد مانعا من الدخول أو سكرتيرة تسأل الأسئلة المعروفة التي نهايتها : اكتب ما تريد على ورقة ، فالمسؤول باجتماع .
قابلته مرة ثانية ، بذات الحال ، سهولة الدخول لمكتبه والابتسامة على وجهه ، كانت طفلة في مكتبه المتواضع ابنة أحد المواطنين ، فتح أحد أدراج مكتبه وقدم لها علبة حلوى وكأنه يعرفها منذ زمن ، وبذات الهمة والإرادة ، يساعد كل من يتجه له ضمن أقصى ما يستطيع ، دون منة ولا تفضيل .
أقول للسيد عبد الغني ، بارك الله بك ، استمر على هذا الطريق ، فرب العالمين يسخر أناس منأجل خدمة الآخرين ، ويجعل ذلك في ميزان حسناتهم بعيدا عن ما يتقاضوه من راتب ، أليس تبسمك في وجه أخيك صدقه ، فكيف من أتى مكتبك وهو بحاجة إلى مساعدة وقابلته بمثل هذا الدفء .
وأقول لوالي الجهة محمد صبري، نريد مثل عبد الغني في كل المواقع ، نريد المسؤول الذي يعرف معنى المسؤولية ، الذي يقدم نفسه خادما للناس ، لا متعاليا عليهم ، غذّوا مثل هذه النماذج وعمموا تجربتها على باقي المؤسسات ، فالمواطن المغربي يستحق أفضل ما لديكم .
أما لكل من هو بحاجة إلى مساعدة ضمن حدود صلاحيات هذا الرجل ، لا تتردد ، فستجد الأبواب مفتوحة دون عناء ، فهنا نموذج حميد عن رجل السلطة في بلادنا الذي نطمح ان نراه في كل المواقع القيادية.

أضف تعليقا بالموقع